المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : سجينة الأفكار


روان علي شريف
12-31-2010, 11:57 PM
http://idata.over-blog.com/3/21/68/11/archives/0/normal_1868371-md1_1.jpg

من عادتها ألا تعير أي اهتمام الى أي حدث يحدث خارج غرفتها
لـــ للمرة الأولى تقترب من نافذتها ، تقترب أكثر فأكثر من البلور. تستند عليه بجبهتها ،
تتسارع نبضاتها . يرتسم الضباب من شدة حرارة أنفاسها وتحت هطول زخات من المطر
وقف بلبل شريد على غصن ليمونة يغني في حديقتها فطارت من فرحتها.
مسحت البلور بيدها اتضحت لها رؤيته وأطالت في نظرتها.
ابتسمت لعل مواويله أطربتها.
توقف المطر عن الهطول وبزغت شمس الظهيرة .التقطت الفكرة التي سقطت مع المطر
وعادت الى مكتبها رفعت القلم وبدأت تكتب بعد أن كادت أن تفقد
الأمل فكتبت بضع كلمات وكان من أغربها.
أيحبني؟
ردت جدران غرفتها
الحب يا سيدتي يمكن أن يأتي على شكل بلبل مغرد لا يأبه بسقوط المطر...
الحب يا سيدتي قد يكون ريح قوية ترقص لها الاشجار طربا...
الحب يا سيدتي قد يكون أمواج بحر هائج تأتي الى الشاطئ بالصدف...
الحب يا سيدتي قد يكون نفسه الغرق..

شموع من ذهب
01-01-2011, 06:51 AM
جميل ماقراته هنا رووان قمة الروعه

اشكرك من الاعماق على هذه المشاركة

في هذا اليوم بالذات

حيث الذكريات

والامنيات

تقبل مروري

الغواص
01-01-2011, 10:04 AM
رووان. ...... يابلبلُ حبّ يغرد بصوت ٍ عذب

يا لحن يعزف على وتر القلب

يامطراً يسقط رذاذ التبر

على ورق الكتب يخط شعوراً صعب

الشعور انتِ تغزله ُحروف الادب

فارقنا مصاب السهم بقلب الحب

فكنا هناك نواسي الجرح ببلسم عذب

بقول الحرف نواسيكم كما واستم بلبل هرب

بعد جفاف جناحٍ من قارعة القرب


أخوك

بواحمد

روان علي شريف
01-01-2011, 04:21 PM
جميل ماقراته هنا رووان قمة الروعه

اشكرك من الاعماق على هذه المشاركة

في هذا اليوم بالذات

حيث الذكريات

والامنيات

تقبل مروري

نحن نحلم بالمطر
والحب
والنار
قالت أيحبني؟
ردد الصدى
من مكتبه يمتد طموحه يعبر المسافات
فوق الاشجار الى باب الدار...
شكرا لك يا شموع على زيارتك لمتصفحي.
مع المودة.

ملاك
01-01-2011, 04:45 PM
الاخ روان مشكوورررررررررررر علي كلمات الرئعه
تقبل مروري
أختك ملاك

روان علي شريف
01-01-2011, 05:06 PM
رووان. ...... يابلبلُ حبّ يغرد بصوت ٍ عذب

يا لحن يعزف على وتر القلب

يامطراً يسقط رذاذ التبر

على ورق الكتب يخط شعوراً صعب

الشعور انتِ تغزله ُحروف الادب

فارقنا مصاب السهم بقلب الحب

فكنا هناك نواسي الجرح ببلسم عذب

بقول الحرف نواسيكم كما واستم بلبل هرب

بعد جفاف جناحٍ من قارعة القرب


أخوك

بواحمد

شكرا على مرورك يا ابا احمد.
يا اخي نحن في الهوى سوا هههه
مع كل الود.